تقرر أن يكون الدخول مجانيا إلى ملعب أحمد زبانة بوهران بمناسبة المباراة التي تجمع سهرة اليوم الخميس (30ر22 سا) مولودية وهران بضيفها شباب قسنطينة برسم الجولة ال28 من بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم، حسب ما استفيد من إدارة النادي المحلي.

وكان نفس الإجراء قد تم العمل به في المباراة السابقة للمولودية بملعبها أمام أولمبي المدية والتي فاز بها الوهرانيون بهدف نظيف سمح لهم بتدعيم حظوظهم في الصراع من أجل البقاء في ساحة الكبار.

ويراهن أشبال المدرب الجديد مرة أخرى على حضور مكثف لأنصارهم هذه المرة أيضا من أجل تجاوز عقبة ”السنافر” الذين لا يزالون يمنون النفس في إنهاء البطولة في المرتبة الثالثة على الأقل بعدما فقدوا كل أمل في الاحتفاظ بلقبهم للموسم الماضي.

وعادت المولودية بتعادل ثمين من مقابلتها السابقة على ميدان دفاع تاجنانت (0-0) المهدد هو الآخر بالنزول إلى الرابطة الثانية، وذلك في أول خرجة للحمراوة بقيادة مدربهم الجديد نذير لكناوي الذي يركز، منذ انطلاق التحضيرات للمباراة، على الجانب البسيكولوجي، حيث يشدد على ضرورة تحقيق الفوز أمام شباب قسنطينة سيما وأن لاعبيه، الذين ضيعوا نقاطا كثيرة هذا الموسم على ميدانهم، سيستفيدون من عاملي الملعب والجمهور.

وأضحى الخطأ غير مسموح بالنسبة لأبناء الباهية الذين تنتظرهم مباراتين بملعبهم أمام الشباب القسنطيني ونصر حسين داي مقابل تنقل واحد وأخير إلى الجزائر العاصمة لمواجهة الاتحاد المحلي رائد البطولة والمرشح الأكبر للتتويج بلقبها.

ويغيب عن صفوف المولودية ثلاثة لاعبين بداعي العقوبة، ويتعلق الأمر بكل من هريات والمؤذن وعواج، فيما تزايدت حظوظ مشاركة المهاجم ناجي بعد تماثله للشفاء من الإصابة التي تعرض إليها في المقابلة السابقة بتاجنانت، حسب ما استفيد من المدرب المساعد، حاج مرين.

وتحتل مولودية وهران المرتبة الثالثة عشر مناصفة مع اتحاد بلعباس ومولودية بجاية ب29 نقطة لكل منهم ومتقدمين بنقطة واحدة فقط عن متذيل الترتيب أولمبي المدية.