باشر المناجير العام لفريق مولودية الجزائر عمر غريب في التحضير للموسم القادم مبكرا، بعدما كشفت مصادرنا بأنه أنهى الإجراءات والترتيبات الخاصة بتنظيم فترة التحضيرات الصيفية المقبلة، حيث قررت إدارة العميد رفقة المدرب «كازوني» برمجة تربصين الأول في تونس والثاني في بولونيا، تحضيرا لدخول الموسم الكروي (2019 – 2020) بقوة، بهدف إنهائه على الأقل مع ثلاثي المقدمة ومحاولة إعادة هيبة الفريق الضائعة هذا الموسم.

برمج الطاقم الفني للمولودية بقيادة المدرب «برنارد كازوني» استئناف التدريبات تحضيرا للموسم الجديد يوم 20 جوان المقبل، ليكون بذلك أول فريق يباشر فترة التحضيرات للموسم الجديد، بعد راحة نهاية الموسم لمدة ثلاثة أسابيع، حيث من المقرر أن يخوض رفقاء الحارس «شعال» ثلاث حصص تدريبية في الجزائر قبل التنقل إلى عين الدراهم التونسية لإجراء التربص الأول الذي سيدوم 10 أيام، وبعده سيكون أصحاب الزي الأحمر والأخضر على موعد للعودة إلى الجزائر أسبوع قبل التنقل إلى بولونيا، كما كشف مصدرنا بأن الفريق سيجري على الأقل 6 لقاءات ودية خلال التربصين.
هذا وتعاقد الفريق لمدة موسمين مع مدرب الحارس «محمد حانيشاد»، الذي أشرف على تدريب حارس المولودية «فريد شعال» في إتحاد الحراش وكان وراء تألقه في تلك الفترة وساهم في صنع اسمه في البطولة الوطنية، ما جعل إدارة العميد تعيده للفريق في الموسم الذي بعده للإمضاء على عقد احترافي مع الفريق الأول، اتفاق المولودية مع الحارس الدولي السابق جاء بسرعة خصوصا أن «حنيشاد» غير مرتبط بأي عقد مع أي فريق بعد استقالته من المنتخب الوطني، وهو ما جعل هوية الطاقم الفني تتضح أكثر بالتعاقد مع ثلاث مدربين يتعلق الأمر بـ «كازوني» ومساعده «مالك» بالإضافة إلى «حنيشاد» كمدرب للحراس في انتظار التعاقد مع محضر بدني في الأيام القادمة الذي قد يكون بنسبة كبيرة المحضر البدني لشبيبة القبائل «رودولف ديفارني» الذي عمل مع «كازوني» في ثلاث أندية ويتعلق الأمر بناديي إفيان وفالنسيان الفرنسيان والنادي الإفريقي التونسي.
ودائما في إطار التحضير للموسم المقبل والعمل على إعادة هيبة الفريق وإعطاء الفئات الشابة أكثر قوة وتحضيرها لأخذ مكانتها في الفريق الأول، يقترب «غريب» من التعاقد مع المدير الفني الوطني الأسبق «توفيق قريشي» ليشغل منصب مدير فني للفئات الشابة لمولودية الجزائر، بعد انتهاء مدة عقده المقدرة بعامين مع فريق نصر حسين داي، وهو ما يطرح بعض التساؤلات حول مصير المدير الفني الحالي «محمد ميخازني».
«غريب» يقرر الاستغناء عن خدمات 10 لاعبين 
من جهة أخرى، فسخ «عمر غريب» عقد المدافع الأيسر «حاشي» الذي لم يقدم ما كان منتظرا منه منذ انتدابه مع بداية الموسم الكروي، في حين سيتلقى المدافع المحوري «كنيش» والحارس «مرسلي» نفس المصير بحر الأسبوع الجاري، كون الأول لم يتمكن من التعافي والعودة إلى أفضل مستوياته منذ عودته من البطولة السعودية، حيث لعب بألوان المولودية 9 دقائق، كما أن الثاني لم يتمكن من فرض نفسه ولا يمكنه منافسة «شعال»، في حين أن الظهير الأيمن المعار من نادي بارادو «إسلام عروس» سيغادر إلى فريقه مع نهاية الموسم بعد نهاية عقد إعارته.
وكشفت مصادرنا بأن «غريب» سينهي مشوار اللاعبين «حدوش» و»بورديم» مع الفريق بطلب من المدرب «كازوني» الذي أشرف عليهما في فترة التحضيرات الصيفية وخلال بداية الموسم الماضي، حيث من المنتظر أن يفاتحهما في قضية مراجعة رواتبهما التي تتجاوز 200 مليون سنتيم، وهو ما سيقابل بالرفض من دون شك ومنه فسخ العقد.
كما قرر المسؤول الأول على الفريق عدم تجديد عقدي المهاجمين «سويبع» و»تبي» نهاية الموسم الجاري مع تسريح الشاب «بن عروس» من الفريق رغم أن الأخير أظهر إمكانيات لا بأس بها في المباريات التي خاضها، وذلك في خطوة من «غريب» لانتداب لاعبين مميزين في الخط الأمامي في الميركاتو الصيفي وضخ دماء جديدة لإعطاء أكثر قوة للفريق.
كما قرر «غريب» فسخ العقد المبدئي للاعب المريخ السوداني «محمد عبد الرحمن» الذي كان يلح على التعاقد مع المولودية في وقت سابق، لكنه بعد تغير المكتب المسير قرر التراجع عن خطوته وهو ما لم يعارضه مناجير الفريق العام.
«دمو» سيجدد عقده لموسمين …
في سياق آخر وبطلب من «كازوني» سيجدد «غريب» عقد المدافع المحوري «دمو» لموسمين، كون الطاقم الفني يثق في إمكانياته خصوصا أن «كازوني» استعمله في عدة مناصب في السابق، كما رفض المسؤول الأول على الفريق الاستغناء عن خدمات الثلاثي «ديينغ» و»بن دبكة» و»درارجة» وقرر عدم تسريحهم لأي فريق يطلب خدماتهم خصوصا أن مدة عقدهم لم تنته بعد مع العميد، هذا ورفض «حشود» العرض المغري الذي قدمه نادي الوكرة القطري للمرة الثانية منذ انطلاق الموسم لإدارة الفريق، وقرر إنهاء عقده مع المولودية.
وباحتساب صانع الألعاب «أمادا» الذي لا يمكنه مواصلة اللعب في الجزائر بسبب سنه، ولاعب الوسط «شريف الوزاني» الذي غادر في منتصف الموسم، مع حملة فسخ العقود التي سيقوم بها «غريب» وعدم التجديد لآخرين، سيصل عدد المغادرين مع نهاية الموسم الجاري 12 لاعبا كاملا، وبالتالي انتداب نفس العدد في الميركاتو الصيفي.