أعلن اتحاد الجزائر، أنه قرر بشكل نهائي فسخ التعاقد مع المدافع، فاروق شافعي، بسبب “إخلاله بقواعد الانضباط” داخل الفريق.

وأوضح النادي أن لجنة الانضباط اجتمعت صباح اليوم، لإقرار العقوبة بحق اللاعب شافعي، الذي قاطع المران الأخير، والمباراة التي خسرها الفريق أمام شباب بلوزداد (3-2)، الأربعاء الماضي، دون أن يخبر أي مسؤول في اتحاد الجزائر.

وأضاف أن اللاعب معتاد على مثل هذه التصرفات، وأنه طبقا للنظام الداخلي للنادي، وللوائح رابطة دوري المحترفين، تقرر طرده نهائيا، مع إلزامه بدفع تعويضات عن الفائض من الرواتب، التي تلقاها هذا الموسم مع الفريق.

وأكد اتحاد الجزائر أنه يرفض أن يمس أي لاعب، مهما كان اسمه، بنزاهة النادي، مبديا أسفه لسلوك شافعي، الذي انضم إليه قبل 9 أعوام.