رفضت محكمة التحكيم الرياضي الطعن الذي قدمته الشركة الرياضية ذات أسهم (ش.ر.ذ.أ/شباب بلوزداد) من أجل استرجاع النقاط  الثلاث المخصومة من رصيده عقب غيابه بميدانه عن مباراته أمام جمعية عين مليلة  لحساب الجولة الأولى للرابطة الأولى.

وأوضح كريم شتوف عضو مجلس الإدارة و رئيس النادي الهاوي لشباب بلوزداد أن “الطعن الذي قدمه المساهم الأصلي المتمثل في شركة مادار هولدينغ قد تم رفضه من  قبل محكمة التحكيم الرياضي ولكننا و بالتنسيق مع المدير العام سعيد عليق سنتخذ  إجراءات أخرى قصد استرجاع حقوقنا”.

ويأتي رفع هذا الطعن عقب البيان الذي أصدره النادي العاصمي بتاريخ 20 ديسمبر  الفارط والذي جاء فيه : “يعتبر شباب بلوزداد نفسه  مظلوما بسبب التطبيق الخاطئ  للقانون من طرف هيئات كرة القدم بالجزائر. فبعد استنفاد كل إجراءات الطعن لدى  الرابطة المحترفة لكرة القدم و الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، قررنا اللجوء  للهيئات القانونية و هي محكمة التحكيم الرياضي و الفيفا من أجل استرجاع  حقوقنا”.

وكان بيان النادي العاصمي بمثابة الرد على تصريحات رئيس الفاف خير الدين زطشي  للإذاعة الوطنية بأن “النقاط الثلاث المخصومة من رصيد شباب بلوزداد لن تعاد”.

وصرح زطشي لراديو “جيل ف م” :” أظن أن القانون واضح في مثل هذه الحالات.

فشباب بلوزداد غاب بميدانه عن لقائه في الجولة الأولى للبطولة أمام جمعية عين  مليلة بسبب ديونه غير المدفوعة، وهو ما كلفهه الهزيمة على البساط (3-0) و خصم  3 نقاط من رصيده. الفاف لا يمكنها مخالفة القانون و أيضا قرارات المكتب  الفيديرالي. أتمنى حظا سعيدا للشباب في البطولة، حيث لا زال هناك 45 نقطة في  السباق، وعلى النادي القيام برد الفعل لتفادي النزول”

ويحتل شباب بلوزداد المركز الأخير في الترتيب العام برصيد 11 نقطة عقب الجولة  الاولى من مرحلة الإياب للرابطة الأولى موبيليس و بفارق7 نقاط عن أول فريق غير  معني بالنزول.