بدأت بعض الأطراف تتحرّك في قسنطينة من أجل احتواء الأزمة التي يعيشها بيت الخضورة، وإنقاذ ما يمكن قبل فوات الأوان، بعد تقديم المدرب عبد القادر عمراني لاستقالته الأسبوع الفارط، وسلسلة النتائج السلبية التي غرق فيها بطل الموسم الفارط، وباتت تهدّد بانفجار الوضع في أية لحظة، خاصة مع تزايد الغضب الجماهيري من أسبوع لآخر، وعدم إيجاد الحلول المناسبة من طرف الطاقم المسير.

حسب مصادرنا فإن عددا من الرؤساء السابقين ـ منهم محمد غوالمي وبن شيخ لفقون ـ التقوا بعمر بن طوبال الذي أشرف على تسيير الفريق بين سنتي 2014 و2015، ويتم التحضير لمراسلة الشركة المالكة للفريق، شركةالآبار أحد فروع شركة سوناطراك، لتوضيح الرؤية وتحديد المسؤوليات. تضيف المصادر أن هناك شبه إجماع على تحميل المناجير الحالي لشباب قسنطينة، طارق عرامة، مسؤولية الأزمة التي يعيشها الفريق، وبذلك ترى هذه المجموعة أن الحل في ذهاب القائد السابق لفريق شباب قسنطينة، وتعيين مسير جديد، من شأنه إنقاذ الفريق وتجنيبه الكارثة خلال مرحلة العودة.

أكدت مصادرنا أن شركة الآبار أرسلت تذكرة سفر للمدرب عمراني، من أجل التنقل إلى حاسي مسعود، مقر الشركة، والجلوس إلى طاولة الحوار مع ملاك الفريق، قبل الفصل في قرار استقالته، حيث تحاول الآبار معرفة ما يدور داخل بيت الفريق من أقرب المقربين، وهو المدرب عمراني، قبل اتخاذ أي قرار يصبّ في مصلحة الفريق، لكن وحسب مصادرنا، فإن مدرب الشباب المستقيل المتواجد حاليا بمقر مسكنه في تلمسان، رفض الرد على دعوة ملاك الفريق، وأكد أن استقالته لا رجعة فيها.

من جهة أخرى، يرى أحسن المتفائلين بأن الشباب وبهذا المستوى الذي يقدّمه، سيكون من بين المهددين بالسقوط في ظل المباريات الصعبة التي تنتظره، حيث سيواجه في الثلاث مباريات المقبلة، كلا من شبيبة القبائل في مباراة متأخرة عن الجولة 12، قبل التنقل إلى العاصمة لمواجهة الاتحاد المحلي في آخر جولة عن مرحلة الذهاب، ثم مواجهة نصر حسين داي بمعقله في أول مقابلات العودة، وهو الأمر الذي سيصعّب المأمورية أمام المناجير العام طارق عرامة، الذي بدأ بدوره في التحرك من أجل حشد الدعم لصالحه.

للإشارة، يقبع فريق شباب قسنطينة في المركز التاسع بـ16 نقطة ومقابلة متأخرة، لعب الفريق 13 مقابلة في البطولة، وفاز في ثلاث فقط منذ بداية الموسم الكروي وجرت بملعبه. أكبر نتيجة كانت بثلاثة مقابل صفر، وانهزم في ثلاث أخرى خارج الديار، أثقل نتيجة فيها كانت بهدفين لصفر، وسجل 7 تعادلات، من بينها 5 داخل ميدانه. كما سجل هجومه 12 هدفا، من بينها 11 داخل الديار، وتلقى دفاعه 10 أهداف، من بينها 5 داخل الديار،  وانهزم في لقاء الكأس الممتازة ضد فريق اتحاد بلعباس.