استقال مدرب شباب قسنطينة، عبد القادر عمراني، من القيادة الفنية للفريق، اليوم الثلاثاء.

وتعثر شباب قسنطينة، داخل قواعده، بعد أن فرض عليه مولودية وهران التعادل، بملعب الشهيد محمد حملاوي، في إطار الجولة الـ 13 من الرابطة الأولى.

وجاءت استقالة المدرب عبد القادر عمراني، من تدريب شباب قسنطينة، بفعل النتائج السلبية المتتالية.

وقال عمراني في هذا الصدد “لا يمكنني المواصلة في ظل النتائج السلبية، انتظرت أن تتحسن الأمور ولكن دون جدوى، وبالتالي حظ موفق لشباب قسنطينة، في باقي اللقاءات”.

وكان شباب قسنطينة، قد خسر لقب كأس السوبر، على يد اتحاد سيدي بلعباس، بنتيجة (1-0)، بملعب الشهيد مصطفى تشاكر، الخميس الماضي.