واصلت مولودية وهران أمس تحضيراتها لليوم الثالث في تربصها المغلق بأفيون التركية الممتد الى غاية 21 جويلية في محطة اعدادية ثانية بعد الأولى في الفاتح من الشهر المذكور في ملعب زبانة على أن تجرى ثالثة في وهران بعد العودة من تركيا.
 
وتكون الأخيرة قبل انطلاق الموسم الكروي الجديد الذي يتطلع خلاله الأنصار الى لقب طال انتظاره منذ 1996 وهو تقريبا نفس طموح المغربي الذي أشار في ندواته الصحفية عن رغبته في التتويج وعلى الأقل احتلال مرتبة في البوديوم مهمة تبدو ممكنة بالنظر الى ترسانة اللاعبين المستقدمين من الشرق والوسط الذين صرف من أجلهم مبالغ ضخمة وذلك من أجل اسعاد الانصار الذين فتحت أمامهم أبواب ملعب زبانا لحضور التدريبات في المرحلة لكن عند العودة فان الفريق سيتدرب بدون الجمهور …بقيت الاشارة أن المولودية تدربت أمس صباحا ومساء ومن المقرر أن تجري يوم الجمعة أول لقاء ودي ضد فريق باليكسير.