قرر شريف ملال الرئيس الجديد لشبيبة القبائل، التعاقد مع نور الدين سعدي لتدريب الفريق الأول خلفا لعز الدين آيت جودي الذي استقال يوم السبت الماضي.

وكان اللجنة المؤقتة المسيرة للنادي برئاسة لخضر ماجن قد توصلت إلى اتفاق مع المغربي بادو الزاكي الذي كان يفترض أن يصل الجزائر بعد غد الأحد للتعاقد الرسمي، لكن مع رحيل ماجن عن النادي وتولي ملال الرئاسة، قرر الأخير التعاقد مع سعدي الذي سبق له تدريب الفريق في موسم 1993 / 1994.

وقال سعدي في تصريحات للإذاعة الجزائرية اليوم الجمعة إنه يملك الخبرة والكفاءة لتدريب شبيبة القبائل، موضحا أنه سيسعى لتغيير الوضع إلى الأفضل خاصة من خلال فرض شخصية الفريق أمام منافسيه.

وأكد سعدي أنه يستهدف قيادة الفريق للبقاء، نظرا لمركزه بجدول الدوري حاليا، لافتا إلى أنه أبلغ رئيس النادي شريف ملال، بأن الفريق بحاجة إلى ضم مدافع محوري ومهاجم، قبل غلق باب الانتقالات الشتوية منتصف الشهر الحالي.

وكشف ملال أنه يحمل مشروعا طموحا سيجرى تنفيذه على مراحل، وسيكون من شأنه وضع شبيبة القبائل على المسار الصحيح.

ويحتل شبيبة القبائل المركز الثاني عشر بالدوري برصيد 17 نقطة متساويا مع أولمبي المدية.