يطمح رائد البطولة المحترفة الأولى لكرة القدم، شباب قسنطينة، في الظفر باللقب الشتوي الرمزي لدى استقباله متذيل الترتيب اتحاد البليدة، في الوقت الذي تعرف فيه الجزائر العاصمة اجراء لقاءين محليين واعدين بين مولودية الجزائر و اتحاد الحراش من جهة و شباب بلوزداد و  نصر حسين داي من جهة أخرى، في إطار الجولة ال14 للمنافسة، أيام الخميس و الجمعة و السبت.

وستنطلق الجولة ما قبل الأخيرة لمرحلة الذهاب بالداربي العاصمي الأول، مولودية الجزائر-اتحاد الحراش، اليوم الخميس بالملعب الأولمبي 5 جويلية.

فإذا كان العميد (4 – 19 نقطة)، يسعى إلى كسب النقاط الثلاث من أجل الاقتراب أكثر من المقدمة، فإن أحوال الحراشية (15 – 9 ن) لا تبعث على الارتياح إذ هم مطالبون ببذل أقصى الجهود لتحقيق نتيجة إيجابية.

فتشكيلة الصفراء التي تواجه حاليا أزمة داخلية حادة طغى عليها إضراب اللاعبين هذا الأسبوع، بحاجة ماسة للفوز قصد تفادي نتيجة قد ترهن مستقبلها في قسم النخبة. أما المولودية التي عادت بنقطة ثمينة من سيدي بلعباس (1-1)، فهي مرشحة للظفر بكامل الزاد، ولو أن المنطق غالبا ما لم يتم احترامه في الداربيات.

أما شباب قسنطينة الذي يحلق عاليا في سماء الرابطة الأولى برصيد 30 نقطة من أصل 39 ممكنة، فسوف يلاقي اتحاد البليدة الذي نجح الأسبوع الماضي في تحقيق أول فوز له على حساب اولمبي المدية (2-1). وسيحاول أبناء مدينة الورود تفجير مفاجأة من العيار الثقيل بملعب الشهيد حملاوي الذي سيكون مكتظا عن آخره ب”السنافر” الذين يؤمنون إيمانا صادقا بتحقيق فريقهم للقب الموسم الكروي 2017-2018.

وسيكون الوصيف الحالي، شبيبة الساورة (2 – 26 ن)، في مهمة صعبة بوهران، لملاقاة المولودية الحلية (6 – 18 ن)، في مباراة متكافئة و مفتوحة على كل الاحتمالات. وسيعمل أبناء المدرب فؤاد بوعلي على الوقوف الند للند أمام “الحمراوة” الراغبين في العودة إلى سكة الانتصارات بعد التعادل الذين اكتفوا به الأسبوع الماضي أمام اتحاد الجزائر (1-1).

أما وفاق سطيف (3 – 21 ن)، حامل لقب الموسم الماضي و الذي يبتعد بفارق تسع نقاط عن الرائد القسنطيني، فلن يكون له خيار آخر سوى الفوز على ضيفه دفاع  تاجنانت (12 – 14 ن). فالوفاق الذي تعادل في مناسبتين على أرضية  ملعب 8 ماي 1945 هذا الموسم، لن يقبل بتعثر آخر إذا أراد الاحتفاظ بتاجه.

وستكون شبيبة القبائل (10 – 15 ن) التي انهزمت بتيزي وزو أمام شباب قسنطينة، في مهمة صعبة أمام اتحاد الجزائر (4 – 19 نقطة) الذي فاز في لقاءين من أصل مبارياته الثلاث الأخيرة له.

من جهته، سيحاول شباب بلوزداد (6 – 18 ن) الذي لم يفز منذ الجولة الثالثة أمام مولودية الجزائر (2-0)، وضع حد لسلسلة التعثرات بمناسبة  استقباله لنصر حسين داي (10 – 15 ن) على ملعبه بـ 20 أوت 1955.

وفي أسفل جدول الترتيب، لن يكون لأولمبي المدية (13 – 13 ن) و اتحاد بسكرة (14 – 10 ن) أي مجال للخطأ بميدانهما أمام على التوالي نادي  بارادو (6 – 18 ن) و اتحاد بلعباس (9 – 17 ن) من أجل الخروج من المنطقة الحمراء.