طالب الاتحاد الجزائري لكرة القدم، الاتحاد الإفريقي للعبة (كاف) بتأجيل بطولة شمال إفريقيا للشباب (تحت 20 عاما) المقررة من الرابع إلى 20 نوفمبر المقبل بتونس، والمؤهلة لنهائيات كأس أمم إفريقيا للشباب المقررة في فبراير 2021 بموريتانيا. 

وقال شفيق عامر المدير الفني للاتحاد الجزائري، إن الخطر الصحي الناجم عن تفشي جائحة كورونا لا يزال قائما، موضحا أنه من الأفضل إرجاء البطولة إلى وقت لاحق حفاظا على صحة اللاعبين. 

وأكد عامر في تصريح للإذاعة الجزائرية اليوم الجمعة، أنه في حال قرر الكاف الإبقاء على موعد البطولة، فإن المنتخب الجزائري سيتعامل مع الوضع وسيسعى للتأهل إلى كأس إفريقيا للشباب. 

وتشارك في البطولة التأهيلية منتخبات تونس والجزائر ومصر والمغرب وليبيا، حيث يتأهل الأول والثاني في الترتيب إلى نهائيات كأس إفريقيا. 

من جهة أخرى، أعلن شفيق عامر انسحاب مصر من المشاركة في دورة شمال إفريقيا لمنتخبات تحت 17 عاما التي تستضيفها الجزائر في نهاية ديسمبر المقبل، والمؤهلة لنهائيات كأس أمم إفريقيا للفئة نفسها المقررة العام المقبل في المغرب. 

وستقتصر المشاركة في هذه البطولة على منتخبات الجزائر وتونس وليبيا، على أن يتأهل صاحب المركز الأول للنهائيات.