عقد الطاقم الفني للمنتخب الوطني تحت 15 عاما، مؤخرا، اجتماعا عبر تقنية الفيديو (بمشاركة مع مدربي فئتي تحت 15 و14 عاما، بالإضافة إلى الأساتذة المربيين في كرة القدم، الذين ينشطون في مختلف البطولات عبر القطر الوطني. حسبما ذكرته الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، أول أمس، عبر موقعها الرسمي، فقد تم تنظيم مؤتمر الفيديو من قبل المديرية الفنية الجهوية لولاية الجزائر، تحت رعاية المديرية الفنية الوطنية، حيث عرف 60 مشاركا (3450 مشاركا على شبكات التواصل الاجتماعي)، سمح من خلاله للطاقم الفني لمنتخب دون 15سنة، بتقديم ومناقشة عدة نقاط، منها مؤتمر حول أهمية كرة القدم بـ7، ومختلف أنظمة اللعب في عملية التدريب، قدمه المدرب الفيدرالي والمدرب الوطني الرئيسي لـمنتخب أقل من 15 سنة، أرزقي رمان، وعرض تقريرا خاصا بعمليات التنقيب عن اللاعبين الشباب المولودين في 2006 /2007، منذ تنصيب الطاقم الفني وإلى غاية فترة الحجر الصحي بتاريخ 12 مارس 2020، تحسبا لكأس فريقيا لفئة أقل من 17 سنة، المقررة في 2023، إلى جانب عرض الطريقة والمعايير المستخدمة لاكتشاف المواهب، بالموازاة مع توعية وإشراك المدربين من هذه الفئة العمرية لرصد ودعم الشباب المختارين، وإمكانية الإبلاغ عن المواهب الجديدة.

كما تم خلال المؤتمر، تقديم نصائح تعليمية ومنهجية بخصوص فئة أقل من 15و17 سنة، وإجراء مناقشات حول كرة القدم لفئتي أقل من 14 سنة و13 سنة، وكرة القدم الأساسية بـ (9 و8 و7)، إضافة إلى نظام المنافسة للفئات الشابة، مع وضع نظام ملائم لمنطقة الجنوب.