سيتم التطرق إلى مسالة تنظيم مباراة ودية بين المنتخب الجزائري ونظيره الفرنسي، خلال الثلاثي الأول لسنة 2020، بمناسبة الزيارة المرتقبة التي سيقوم بها رئيس الاتحاد الفرنسي نويل لوغاريت، إلى الجزائر حسبما أعلنت عنه الاتحادية الجزائرية (الفاف).
وأوضحت الاتحادية في بيان لها “فيما يخص اللقاء الودي بين المنتخبين بالجزائر، لم يتم اتخاذ أي قرار إلى حد الآن. اتفق الرئيسان على التطرق إلى هذه المسالة بمناسبة زيارة نويل لوغاريت إلى الجزائر بدعوة من قبل رئيس الاتحادية الجزائرية خلال الثلاثي الأول لسنة 2020″.
و التقى المسؤولان اليوم الاثنين بباريس، عشية اللقاء الودي المقرر يوم غد الثلاثاء بملعب بيار موروي بمدينة ليل الفرنسية بين الجزائر وكولومبيا.
وأضافت الفاف “خلال هذا الاجتماع بين رئيسي الاتحاديتين، تطرق لوغاريت وزطشي إلي مختلف آفاق التعاون وتبادل التقنيات بين البلدين، تحسبا للسنوات الأربع القادمة. من بينها تنظيم دورة لفئة اقل من 17 سنة في وقت لاحق بفرنسا بمشاركة الجزائر”.
و يبحث الطرفان تنظيم مباراة ودية بالجزائر بعد 18 عاما عن أول مباراة ودية بين الفريقين والتي جرت بتاريخ 6 أكتوبر 2001 بملعب فرنسا (ستاد دو فرانس) والتي عرفت خسارة “الخضر” ب4-1، لكن اللقاء توقف في الدقيقة 76 بسبب اجتياح الجمهور لأرضية الميدان.