اعتبر المدرب الوطني السابق للمنتخب الجزائري لكرة القدم، رابح ماجر بأن “مشوار الخضر في نهايات  كأس إفريقيا للأمم-2019 المقررة من 21 جوان إلى 19 جويلية-2019 بمصر، سيكون مرهونا بمردود الثنائي ياسين براهيمي و رياض محرز”.

وأوضح ماجر في حوار لمجلة “فرانس فوتبول” بمناسبة نشر ترتيب احسن 30 لاعبا إفريقيا في التاريخ، والذي يضم ثلاثة لاعبين جزائريين آخرين وهم لخضر بلومي (22)، رشيد مخلوفي (15)  و مصطفى  دحلب (8) قائلا:”سأتابع دائما المنتخب الجزائري و كلي أمل في أن يكون لاعبون على غرار ياسين براهيمي و رياض محرز في الموعد، كونهما لاعبان بارعان”.

و عاد رابح ماجر الذي احتل المركز السادس في هذا الترتيب الذي يتصدّره الليبيري جورج وياه، لانسحابه من تدريب المنتخب الجزائري في شهر يونيو 2018 قائلا:” بعد مرور الوقت، كانت مرحلة صعبة نوعا ما في نهايتها. الآن، أخلد للراحة و أعتني بعائلتي. اتواجد بين الجزائر و قطر. بعد ايام، سأسافر إلى القاهرة بعد حصولي على دعوة من الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم لحضور المنافسة مع عدة لاعبين آخرين كبار”.

في كان-2019 بمصر، تتواجد الجزائر ضمن المجموعة الثالثة رفقة منتخبات كينيا (23 جوان)، السنغال (27 جوان) و تانزانيا (1 جويلية).