نزل الناخب الوطني جمال بلماضي سهرة أول أمس ضيفا على برنامج «تيربون سبور» على قناة «بين سبورت» الفرنسية، اين تحدث عن العديد من الأمور وابرزها المنتخب الوطني والتحضيرات الخاصة بكاس أمم افريقيا 2019 المنتظرة في مصر بداية من تاريخ 21 جوان المقبل، وكشف الناخب الوطني جمال بلماضي بأن تاريخ 27 ماي المقبل سيكون موعدا لأول معسكر تحضيري، اين سيستدعي قائمة 23 لاعبا المعنيين بالمشاركة في «الكان» مع وضع قائمة احتياطية، حيث كشف مدرب نادي الدحيل السابق بأن القائمة قريبة جدا من الاكتمال في ذهنه ما عدى بعض المراكز التي مازال مترددا بشأنها بسبب كثرة الخيارات وصعوبة الحسم فيها، وتطرق بلماضي خلال حديثه مرة أخرى الى الهدف الذي سيذهب من أجله المنتخب الوطني الى مصر الا وهو التتويج بكاس افريقيا للأمم، حيث سيرمي الحضر بكل ما لديهم في سبيل تحقيق هذا الهدف الذي يبقى صعبا وحلما يراود كل الجزائريين، مصرا في الوقت نفسه على أن الخضر ليسوا المرشحين للتويج باللقب بما انهم لم يفوزوا ولا مرة واحدة في التاريخ بهذه البطولة خارج ارضهم، مرشحا مرة أخرى منتخب السنغال المتواجد في نفس مجموعة الخضر وكذا منتخبات أخرى لها تقاليدها في مثل هذه المواعيد على غرار المنتخب المصري والكاميروني والايفواري، وفي السياق ذاته، ابدى بلماضي اقتناعه بهذه الفكرة والتي تخدم المنتخب الوطني حيث قال بأن هذه الوضعية تجعله متفائلا بقدرة الخضر على احداث المفاجأة في مصر والذهاب الى ابعد حد ممكن وربما التتويج باللقب، لاسيما وان الضغط لن يكون على المنتخب الجزائري ولاعبيه.

«أندي ديلور لاعب يهمني ولا يمكنني بناء اللعب فقط على محرز»

وتطرق بعد ذلك الناخب الوطني جمال بلماضي للحديث عن قضية مهاجم مونبيليه أندي ديلور الذي اعرب مؤخرا عن رغبته في حمل الوان المنتخب الجزائري مشيرا الى اصوله الجزائرية، حيث قال بلماضي بأنه فرح بالرغبة القوية التي ابان عنها اللاعب في اختياره للجزائر عكس العديد من الأسماء الأخرى التي أبدت ترددها وعلى رأسهم حسام عوار الذي اختار المشاركة مع منتخب فرسنا لأقل من 21 سنة في كاس أوروبا، وقال بلماضي بأن لاعب بمقومات ديلور يهمه كثيرا، رغم أنه لم يتحدث معه الى غاية الان، لكنه على حد قوله في انتظار أن يسوي اللاعب أموره الإدارية ليكون جاهزا لاستدعائه للمنتخب في أي وقت، حيث لمح بلماضي الى احتمال كبير جدا لاستدعائه للمشاركة في كاس افريقيا رغم أن ذلك لا يخدم كثيرا المنتخب الذي يبحث عن أصحاب الخبرة في الموعد القاري، وفي سياق آخر، ابان بلماضي عن رضاه بالموسم الذي قدمه رياض محرز الى غاية الان رغم معاناته من التهميش من طرف غوارديولا في مانشستر سيتي، وأضاف بلماضي بأن محرز لاعب مهم بالنسبة للتشكيلة الوطنية، غير أنه لا يمكن بناء كل اللعب عليه، مشيرا الى أن اللاعب الوحيد في العالم الذي يمكن بناء اللعب عليه هو ميسي.

«عطال لاعب خرافي ومبولحي يواصل مسابقة الزمن»

واستجاب المدرب الوطني جمال بلماضي بشكل رائع مع الإشادة القوية التي يحصدها الدولي الجزائري يوسف عطال في فرنسا ولاسيما مع الأداء القوي الذي قدمه هذا الموسم مع نيس، وقال بلماضي بأن عطال يملك قيمة ثابتة وهو لاعب خرافي ومنضبط الى ابعد الحدود وهي صفات يتمناها أي مدرب في لاعبيه، مشيرا الى أن عطال سيكون قطعة أساسية في حساباته الخاصة بالكان، وفي السياق ذاته، أشاد بلماضي أيضا بالحارس رايس وهاب مبولحي الذي أكد بأنه يسابق الزمن ويفعل المستحيل من أجل اللحاق بالكان، رغم ضيق الوقت، في حين أشار مدرب الخضر الى أنه قد وضع سيناريو غياب مبلوحي في ذهنه لاسيما في ظل وجود أسماء مشجعة في صورة أوكديجة أو حتى من الحراس المحليين على غرار دوخة وصالحي وزغبة وغيرهم.