استقال النائب الاول لرئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (الفاف), بشير ولد زميرلي, يوم الاربعاء من منصبه للتفرغ لمهامه السياسية كعضو في مجلس الامة.

وأكد ولد زميرلي “قررت الانسحاب من منصبي كنائب اول للرئيس للتفرغ كليا لمهامي في مجلس الامة. وأؤكد انني لم يكن لي اي خلاف مع اي طرف في الاتحادية, لقد كانت لدي علاقات جيدة مع رئيس الهيئة واعضاء المكتب الفيدرالي”.

وانتخب بشير ولد زميرلي عضوا في المكتب الفيدرالي للفاف بتاريخ 20 مارس 2017, فيما لم ينجح في نيل منصب في المكتب التنفيذي للكنفيدرالية الافريقية في جانفي 2018 بسبب تأخر في ارسال الملف.

وأضاف “سأواصل متابعة اخبار كرة القدم عموما والفريق الوطني بوجه خاص”.

وقدم الرجل الثاني في الفاف استقالته خلال اجتماع المكتب الفيدرالي المنعقد بالمركز الفني الوطني بسيدي موسى (الجزائر).