حذر مدرب اتحاد خنشلة عبد الحق معاشي اللاعبين من مغبة السقوط في مصيدة الضيف أمل شلغوم العيد في مباراة السبت، معتبرا غياب الجمهور أمرا قد يحدث حالة من التراخي وسط اللاعبين ويفقد المجموعة الحماس المطلوب، وهو ما جعله يقرر التركيز في الحصص التدريبية المتبقية على هذا الجانب، سعيا منه لإعطاء رفقاء بولحصان أكثر ثقة في إمكانياتهم.
وحرص الجهاز الفني على تكثيف العمل الميداني مع التركيز على الجانب النفسي، في ظل تطبيق قرار غلق اللقاء، بكل إسقاطاته، وتأثيرات الخسارة الأخيرة خارج الديار، تزامنا مع عودة المصابين منهم بايزيد، وتواجد كامل التعداد تحت تصرف المدرب، الذي يرى بأن التنافس على المناصب سيكون شديدا، ولو أن الهدف يبقى في نظره الظفر بالنقاط الثلاث.وطمأنت الإدارة الأنصار بخصوص قدرة الفريق على مواكبة الصراع، معتبرة حظوظ أبناء الشابور في الصعود، ما زالت قائمة، فيما دعا الرئيس بوكرومة الأنصار إلى مواصلة وقوفهم إلى جانب الاتحاد، رغم إجراء المقابلات أمام مدرجات خاوية.