أعلن مدرب أمل شلغوم العيد ترياقي عبد العزيز عن استقالته من منصبه، بسبب عدم تسوية مستحقاته العالقة في الأشهر الماضي، حيث وبالرغم من إشرافه على حصة الثلاثاء الماضي، غير أنه رفض مواصلة العمل لغاية الجلوس مع الرئيس بلكلاوي، حيث اشترط عليه تسوية أجوره مقابل مواصلة العمل، لكن المسؤول الأول عن «بوقرانة» دعاه إلى الصبر قليلا، وذلك لغاية استفادة النادي من الإعانات التي خصصتها السلطات المحلية، لكن الذي حدث هو رفض التقني العاصمي جميع محاولات الإدارة، بدليل أنه حزم أمتعته، قبل أن يغادر بداية من الأربعاء الماضي، إلى مقر سكناه في الجزائر العاصمة.
وسارعت الإدارة إلى تنصيب المساعد رشيد صخري في منصب مدرب رئيسي بصورة مؤقتة، مع إمكانية تجديد الثقة لغاية نهاية موسم، وذلك في حال نجاحه من قيادة التشكيلة نحو أفضل النتائج في قادم الجولات، خاصة وأنه نجح في أول اختبار له، عندما قاد الأمل إلى فوز بنتيجة أربعة أهداف مقابل صفر أمام نادي التلاغمة، ويأتي هذا في ظل حديث بعض المصادر عن رغبة الإدارة، في التعاقد مرة أخرى مع المدرب قموح، خاصة وأنه يعرف البيت جيدا، وسبق له الإشراف على تدريب «بوقرانة» في المواسم الماضية.