قررت إدارة فريق شبيبة تيارت في اجتماع تم صبيحة اليوم تغيير وجهة استقبال منافسيها والخروج من ملعب قايد في مراسلة ستقدم لرابطة الهواة وسيتم اختيار الملعب البلدي ايت عبد الرحيم أو ملعب كارمان الذي يستقبل فيه الفريق الثاني شوشاوة كارمان لاستكمال المشوار يحدث هذا بسب المعاملة التي تلقاها إدارة الفريق وفي كل اللقاءات التي تلعب بوحدة قايد احمد حسب ما أكده رئيس الفريق سفيان بومدين في اتصال هاتفي مؤكدا أن الإجراءات التي تتخذ في كل مرة بهذا الملعب لا نجدها في ملاعب قسم الهواة وحتى المحترف الأول والثاني ذات المسؤول كشف من خلال حديثه أن الإجراءات الأمنية التي تحدث هي معمول بها للوقاية من العنف ولكن في محيط الملعب وليس على مستوى غرف التبديل وخط التماس الذي يحرم فيه رئيس الفريق من الحديث مع اللاعبين والطاقم الفني ويدافع على حق النادي الذي يتعرض لظلم التحكيمي وفي رده عن حظوظ الشبيبة في الصعود قال: كل الفريق تملك حظوظ من أجل الصعود لأن فارق النقاط لا يتجاوز 6 إلى 7 نقاط على فرق المقدمة ولذلك سنعمل على تحقيق ذلك رغم صعوبة المهمة ولعنة الإصابات التي تطرد الفريق.