تم تعيين المدرب يوسف بوزيدي على رأس العارضة الفنية لمولودية باتنة إلى غاية نهاية الموسم الجاري، بعد الاتفاق النهائي المبرم  بين الطرفين، ليخلف بذلك سمير حوحو الذي انسحب في أعقاب الخسارة المفاجئة، أمام شباب أولاد جلال بملعب أول نوفمبر ضمن الجولة 14، من بطولة الهواة مجموعة الشرق.
بوزيدي، الذي عاين التشكيلة في لقاء الكأس أمام ترجي قالمة بملعب سويداني بوجمعة، ينتظر أن يباشر مهامه بداية من يوم الأربعاء رفقة بقية أعضاء الطاقم الفني، الذين تم الاحتفاظ بهم منهم المدرب المساعد مراد كيال، حيث التزم بإخراج الفريق من وضعيته والرفع من الحالة المعنوية للاعبين، وبالمرة العمل على تحقيق الهدف المسطر والمتمثل في الصعود.
على صعيد آخر، استنكرت إدارة الفريق الأحداث، التي أعقبت لقاء كأس الجزائر أمام السرب الأسود، موضحة على لسان الرئيس مسعود زيداني، أن ما حصل لا يعكس العلاقة الطيبة التي تربط الطرفين:» شخصيا تفاجأت بتصرفات بعض المشجعين لترجي قالمة، من خلال اعتدائهم على أنصار فريقي لأسباب أجهلها، نحن نندد بهذه الأحداث التي لا تمت بصلة للروح الرياضية، ولا تعكس علاقة الفريقين التي تمتد إلى سنين خلت، لذلك، أعتقد بأن ما تعرض له الأنصار من اعتداءات وتحطيم بعض سياراتهم، سيكون محل شكوى من الإدارة للجهات المعنية، منها الرابطة الوطنية».
علما، وأن الإدارة قررت رفع التجميد على ملف الاستقدامات الشتوية، بعد أن نجحت في تعيين المدرب بوزيدي، الذي ستكون له جلسة عمل مشتركة مع زيداني يوم الأربعاء، للحسم في احتياجات الفريق الذي يملك 4 إجازات شاغرة.