أوقعت قرعة كأس الجمهورية في دور ال32 مثالية تيغنيف وصيف بطولة ما بين الجهات في مجموعتها الغربية أمام شباب بلوزداد صاحب اللقب ورائد ترتيب بطولة المحترف الاول.
بعض أنصار «ليديال» يروا أن القرعة لم تنصف فريقهم الذي يهدف إلى الذهاب بعيدا في هذه المنافسة وأن المقابلة ستكون صعبة على الورق لأبناء المدرب مشري عبد الله.
مثالية تيغنيف سبق لها وان واجهت فرقا لها باع في البطولة امثال شبيبة القبائل بملعب 5 جويلية في دور ال 16 ذات يوم من شهر فيفري من عام 1973 وانهزمت بثلاثية المهاجم رشيد دالي مقابل هدف العربي لعروسي في مرمى الحارس البديل مهدي سرباح. كما أقصيت المثالية على يد مولودية وهران في النسخة الموالية في دور ال 32، بأرمادتها من اللاعبين أمثال ميلود هدفي، بديار، جلي، قشرة وهدافها سيد احمد بلكدروسي وغيرهم بنتيجة 3-2.
وكان أبعد دور وصلت إليه مثالية تيغنيف منذ نشأتها هو ثمن النهائي أين أقصيت على يد اولمبي المدية بمستغانم بثلاثية نظيفة موسم 1994-1995.
وتتأهل المثالية إلى دور ال 32 للمرة الثامنة فيما تأهلت لدور 16 5 مرات فقط في 55 مشاركة بداية من موسم 1962-1963. ويبقى انصار المثالية ينتظرون اللقاء القوي امام شباب بلوزداد بكل شغف ويعتبرونه محكا حقيقيا لزملاء القائد طيبي مختار.
كما ينتظرون تحديد الملعب الذي سيحتضن اللقاء لأنه من المستبعد ان يجرى بميدان حساين لكحل بتيغنيف بسبب انطلاق أشغال إعادة تغطية أرضيته بعشب اصطناعي جديد ابتداء من الاسبوع المقبل.
ومن الارجح أن يجري «لياستي» اللقاء بملعب الوحدة الافريقية بمعسكر كما كان الحال منذ موسمين في لقاء دور ال 16 من كأس الجمهورية لموسم 2016-2017 امام نصر حسين داي.