كشف رئيس نجم تازقاغت خدومة عمارة، عن استفادة فريقه من إعانة مالية بقيمة 600 مليون، خصصها المجلس الشعبي لولاية خنشلة  للفريق، موضحا أن هذا المبلغ دخل أول أمس خزينة النادي، الأمر الذي مكن الإدارة من تسوية الشطر الأول من مستحقات اللاعبين العالقة، ومن ثمة وضعهم في أفضل أحوالهم سيما النفسية، تحسبا لمواصلة المشوار في بطولة ما بين الجهات، بتحدي كبير قصد تحقيق الهدف المسطر المتمثل في ضمان البقاء، رغم إصرار الأنصار والمحيط العام للنجم، على رفع عارضة الطموحات إلى المراهنة على الصعود.
على صعيد آخر، يأمل ذات المتحدث الإسراع في تسريح المساعدات المالية المتبقية، والتي وعدت بها جهات أخرى، في ظل طموح الإدارة لتعزيز التشكيلة في الميركاتو الشتوي، بلاعبين اثنين لإعطائها أكثر قوة وفعالية وفق احتياجاتها، دون التقليل من قيمة وقدرات التعداد الحالي على حد تعبيره.