عمد سمير حوحو مدرب مولودية باتنة، إلى تكثيف التدريبات والرفع من حجم العمل الميداني، بعد النقائص التي وقف عليها والتراجع في الأداء لدى بعض اللاعبين، سيما على مستوى الخط الأمامي، تزامنا مع مطالبته بضرورة الإسراع في تجهيز العناصر المصابة، لتكون تحت تصرف الجهاز الفني في ديربي السبت القادم، أمام شباب عين فكرون بملعب عبد الرحمات علاق.
المدرب حوحو، الذي جدد عزمه على إحداث تغييرات كبيرة على مستوى التشكيلة في موعد السبت، لم يتوان في التأكيد بأن اللاعبين مطالبون بالانتفاضة والتضحية من أجل مصالحة الأنصار، رافضا كل الحجج والتبريرات أمام التحديات، التي تنتظر الفريق وتدحرجه في سلم الترتيب، ولو أنه يأمل في تفادي الضغط على رفقاء الهداف شنيقر، خاصة كما قال وأن الكثير منهم يفتقد للخبرة والنضج.
على صعيد آخر، تدعمت العارضة الفنية بخدمات اللاعب السابق للمولودية والكاب مراد كيال، الذي سيعمل كمساعد للمدرب الرئيسي حوحو، حيث شرع أمس في عمله، على أمل إعطاء الإضافة والتكامل المطلوبين.