سلطت لجنة الإنضباط والطاعة التابعة لرابطة الهواة عقوبة اللعب دون جمهور في 3 مباريات على شباب جيجل، وهي العقوبة التي ستكون نافذة في لقاء واحد، مع وقف التنفيذ في مقابلتين، وذلك على خلفية التصرفات التي قام بها أنصار «النمرة» في المباراة التي جمعت فريقهم بالمستضيف هلال شلغوم العيد، حيث أقدموا على رشق أرضية الميدان بالحجارة، مما تسبب في تعرض الحكم المساعد الأول لإصابة.
واستندت اللجنة في قرارها إلى الفقرة السادسة من المادة 49 من القوانين العامة للفاف الخاصة بالهواة، وقررت تسليط عقوبة موزعة بين النافذ ووقف التنفيذ، مع فرض غرامة على شباب جيجل بقيمة 10 ملايين سنتيم، مما سيجبره على استقبال اتحاد الشاوية هذا الخميس أمام مدرجات شاغرة.
إلى ذلك فقد قررت لجنة الإنضباط معاقبة مدرب مولودية قسنطينة سمير بوجعران بمباراة نافذة، بسبب احتجاجاته المتكررة على قرارات الحكام في مباراة الجولة الفارطة بتبسة، وعليه فإن بوجعران سيمنع من الجلوس على دكة البدلاء في لقاء هذا الخميس بقسنطينة ضد هلال شلغوم العيد، وسيتكفل مساعده مراد لوجناف بمهمة توجيه التشكيلة من المنطقة التقنية للملعب.
من جهة أخرى فقد سلطت ذات الهيئة عقوبات رادعة على اتحاد عين البيضاء، على خلفية مباراته الأخيرة بجيجل ضد شباب حي موسى، حيث تمت معاقبة اللاعب نورالدين شنيقر بأربع لقاءات نافذة، بسبب تصرفاته تجاه الحكم بعد نهاية اللقاء، وكذا اللاعب خليل فرشيشي بمقابلتين نافذتين، جراء احتجاجاته المتكررة على الحكام، بينما تعرض الحارس الإحتياطي لحسن سعودي لعقوبة بمباراة نافذة، فضلا عن تعرض الإتحاد لغرامة مالية إجمالية بقيمة 6 ملايين سنتيم.