تتجه أنظار المتتبعين لبطولة وطني الهواة عشية اليوم، صوب ملعب 4 مارس بتبسة، الذي سيكون مسرحا لقمة الشطر الأول من مباريات الجولة الرابعة من المنافسة في مجموعتها الشرقية، أين ستنزل مولودية قسنطينة في ضيافة الإتحاد المحلي، في قمة تقليدية تعد بالكثير من الإثارة والتنافس، في ظل سعي الزوار لتأكيد انطلاقتهم الموفقة، ومواصلة المشوار بنفس الديناميكية، دون تذوق مرارة الهزيمة، مقابل بحث أهل الدار عن أول فوز يشفع لهم، بتدارك ما ضاع منهم في الجولات السابقة.
هذه القمة تأتي في ظروف استثنائية بالنسبة للفريق التبسي، سيما بعد النجاح في احتواء الأزمة الإدارية، بعودة العمري خليف إلى الرئاسة، الأمر الذي من شأنه أن يعطي تشكيلة المدرب بلشطر دفعا إضافيا، خاصة وأن اللاعبين كانوا قد لوحوا بمقاطعة المباريات الرسمية، بسبب عدم تلقي مستحقاتهم المالية، لكن تنصيب «ديريكتوار» جديد أخرج «الكناري» من هذه الدوامة، مع المراهنة على هذه المواجهة لتحقيق أول انتصار في الموسم، ولو أن المأمورية لن تكون سهلة أمام ضيف، كان قد بادر إلى تقديم أوراق اعتماده مبكرا، كواحد من أبرز المرشحين للتواجد ضمن السداسي المعني بالصعود في نهاية الموسم، لأن «الموك» سجلت انطلاقة جد موفقة، وستعمل على تأكيدها في هذه السفرية، سيما وأنها كانت قد اجتازت ثلاث امتحانات عسيرة، أمام زبائن تقليديين في هذه المجموعة.
قمة أخرى، لا تقل إثارة عن سابقتها تلك التي سيكون ملعب المظاهرات بشلغوم العيد مسرحا لها، حيث سيستضيف الهلال المحلي شباب جيجل، في لقاء يبقى القاسم المشترك بين طرفيه، السعي لتأكيد الانتفاضة المحققة في الجولة الفارطة، لأن كل فريق نجح في إحراز الفوز، مع حيازة أبناء «الشاطو» على أفضلية نسبية لكسب الرهان، باستغلال عاملي الأرض والجمهور، سيما وأنهم مازالوا يحافظون على عذرية شباكهم، وفرصة اللعب للمرة الثانية على التوالي داخل الديار، تضعهم في رواق جيد لتسلق سلم الترتيب بخطوات ثابتة، رغم أن الضيف شباب جيجل سيسعى من جهته لتكرار «سيناريو» الموسم الماضي، خاصة وأن «النمرة» منتشية بالانتصار العريض، الذي أحرزته في «الديربي» أمام شباب حي موسى.
على صعيد آخر، فإن طابع «الديربي» سيكون ميزة ثالث مباراة مبرمجة هذه الأمسية، إذ سيلتقي نادي التلاغمة وجاره أمل شلغوم العيد، في لقاء لا تقبل نقاطه القسمة على اثنين، لأن كل فريق يبحث عن أول فوز له في الموسم، والعوامل الكلاسيكية ليس لها مكان في مثل هذه المواعيد المحلية، ولو أن «التلاغمية» يريدون فك العقدة التي ظلت تطاردهم، بتذوق نشوة الانتصار لأول مرة في حظيرة الهواة.

برنامج المقابلات (اليوم 15 سا)
تبسة (4 مارس): إتحاد تبسة – مولودية قسنطينة
(خوجة ودلالي وحاجي)
التلاغمة (خبازة): نادي التلاغمة – أمل شلغوم العيد
(قروز وحمو وبابا شيخ)
شلغوم العيد (المظاهرات): هلال شلغوم العيد – شباب جيجل
(بوترعة وبن سلامة ولاطاب)