اضطرت إدارة اتحاد السوقر لتأجيل موعد انطلاق التحضيرات للموسم القادم، إلى ما بعد عيد الأضحى المبارك بعد أن كانت الحصة الأولى مقررة ليوم الاربعاء، حسب ما كشف عنه رئيس الفريق بختي لستاد نيوز، معتبرا أن غياب السيولة المالية السبب الرئيسي، الذي أدى إلى تأخير الشروع في الاستعدادات.

وقال بختي إن الإدارة عملت كل ما بوسعها لترتيب البيت، من خلال تعيين المدرب احمد ميساوي على رأس العارضة الفنية، غير أنها كما أضاف اصطدمت بمطالب اللاعبين، القدامى منهم والجدد، والقاضية بالحصول على تسبيق مالي قبل ترسيم التحاقهم بالاتحاد، وهو الشرط الذي ليس باستطاعة الإدارة تلبيته، بالنظر للأزمة المالية الخانقة وغياب مصادر تمويل.

للإشارة، فإن متاعب الفريق مرشحة للتفاقم أكثر في نظر بوقدمة الذي دق ناقوس الخطر، أمام صعوبة المصاريف المتعلقة بالتحضيرات.