بحسمها لصفقة اللاعب إسلام سياب القادم من أمل شلغوم العيد، وهذا عشية عيد الفطر المبارك، تكون إدارة مولودية باتنة قد أغلقت ملف الانتدابات الصيفية، ومن ثمة ضبط التعداد الرسمي للفريق للموسم القادم، بعد أن ارتفع عدد الوافدين الجدد إلى 13 لاعبا، تمتزج فيهم الخبرة والطموح، مع السعي للاحتفاظ بركائز الموسم المنقضي، وترقية 3 وجوه شابة من فئة أقل من 23 سنة.
وفي هذا الصدد، كشف الرئيس مسعود زيداني عن إقدام الإدارة على ترسيم بقاء كل من بودماغ زين الدين، والمهاجم حكيم علوي، ليلتحق بهما في الساعات القليلة الماضية، المدافع يونس بن سالم الذي يرتقب أن يوقع على طلب الإجازة اليوم الخميس، ليصبح عدد المحتفظ بهم 7 لاعبين، بعد حاج عيسى وبهلول والحارس منصوري وزيرق، في انتظار استكمال القائمة نهاية هذا الأسبوع.
إلى ذلك، قال زيداني إن الإدارة بصدد القيام بالترتيبات الإدارية والتنظيمية للموسم الجديد، بعد اقتناعها بنوعية التعداد الذي ستراهن عليه الموسم المقبل، وكذا نجاحها في فك إشكالية العارضة الفنية، موضحا أن اجتماعا مقررا في غضون الساعات القليلة القادمة، لرسم خارطة الطريق للمرحلة المقبلة وتحديد الآفاق المستقبلية، مشيرا إلى أن التحضيرات قد تنطلق يوم 15 جويلية القادم، بباتنة وفق برنامج سيتم ضبطه لاحقا، قبل التنقل إلى تونس، لإجراء تربص بحمام بورقيبة لمدة 12 يوما.
علما، وأن البوبية ستستقبل رسميا بمركب أول نوفمبر، الذي سيكون محل زيارة ميدانية من قبل لجنة تأهيل الملاعب، يوم 17 جوان الجاري، تحسبا لاعتماده لاحتضان اللقاءات الرسمية، لبطولة الهواة للموسم المقبل.