كشف رئيس نجم بوعقال رشيد بن ربعي، عن شروع إدارة فريقه الناشط في بطولة ما بين الجهات، بداية من اليوم الاثنين في الترتيبات المتعلقة بالموسم الجديد، موضحا أن صيفا ساخنا ينتظر النجم في ظل الرهانات الكبيرة المطروحة، وتصوراته المستقبلية، فضلا عن عزم المكتب المسير على جعل الموسم المقبل، بمثابة ولادة جديدة للفريق، من خلال الرفع من سقف الطموحات، والتخلص من رواسب الماضي، والتنافس على ورقة الصعود، غير أن ثمة عوامل، قد تحول في نظر بن ربعي دون بلوغ الهدف المنشود، أبرزها الضائقة المالية، ونقص مصادر التمويل، الأمر الذي يستوجب برأيه توحيد الجهود، وتدخل السلطات الولائية، لإعطاء الدعم الضروري، وتوفير السيولة اللازمة.
وانطلاقا من هذه المعطيات، أعرب رئيس النجم عن أمله في إسناد العارضة الفنية لمدرب ذي كفاءة وشخصية، والقيام بانتدابات نوعية، تكون في مستوى تطلعات الأنصار، مع الاحتفاظ بنواة تشكيلة الموسم المنقضي، مثلما أكده :» نسعى لتشكيل فريق قوي وتنافسي، من خلال استقدام 7 لاعبين جدد، يملكون من الخبرة الميدانية ما يسمح لهم بإعطاء الوثبة المطلوبة، مع حرصنا على وضع الثقة في العناصر التي برزت الموسم الماضي، والتي تشكل العمود الفقري، ومحاولة دعمها بثلاثة لاعبين من الوجوه الشابة، إلى جانب مدرب كبير».
واستنادا إلى ذات المتحدث، فإن تجسيد طموحات أسرة ممثل الحي العتيق لعاصمة الأوراس، يبقى رهينة توفر الأموال، والتفاف كل الأطراف الفاعلة، وأردف قائلا:» إذا كانت خارطة الطريق للمرحلة القادمة، تحمل في طياتها الكثير من بوادر النجاح والخروج من دائرة الظل، ولعب الأدوار الأولى، فإن إشكالية التمويل قد تجهض حلم محبي نجم بوعقال».
على صعيد آخر، ينتظر أن يشرع الفريق في التحضيرات للموسم القادم، خلال النصف الثاني من شهر جويلية، وفق برنامج سيتم ضبطه بالتنسيق مع الطاقم الفني.