واصل أمس فريق شبيبة تيارت تحضيراته المكثفة، و دخل لاعبوه أجواء لقاء الجولة القادمة أمام الضيف اولمبي ارزيو المقررة يوم السبت القادم بملعب قايد احمد، و ذللك من خلال الجدية الكبيرة في التدريبات، بالنظر لأهمية اللقاء القادم بالنسبة لأشبال المدرب احمد بن عمار الذين يطمحون في طي صفحة هزيمة بن باديس و تحقيق نتيجة حسنة، سيكون وقعها إيجابيا من الناحية المعنوية في قادم الجولات.

و يبدو أن الأجواء الحماسية السائدة في التدريبات و روح المجموعة، عززت الثقة بالنفس لرفقاء المدافع امين مطماطي الذين أجمعوا على تشريف ألوان الفريق، رغم صعوبة المهمة، و أكدوا أنهم سيرمون بكل ثقلهم و يقدمون كل ما لديهم، خاصة و أن الطاقم الإداري بقيادة الناطق الرسمي للفريق جيلالي رحيم يسعى إلى تسخير كل الإمكانيات لرفع معنويات اللاعبين، في مباراة تعد بالنسبة للشبيبة فرصة لتحقيق انطلاقة حقيقية، و محو الإخفاقات السابقة والعودة الى مقدمة الترتيب .

و في هذا السياق شدد المدرب بن عمار في حديثه للاعبين على ضرورة تدارك الهفوات السابقة، و تحقيق نتيجة حسنة تخرجهم من دائرة الشك، بعد الهزيمة شباب بن باديس التي اعادة الفريق الى نقطة الصفر، حيث عمل خلال الأيام الماضية على تحضير عناصره و تجهيزهم نفسيا و بدنيا لتحقيق ذلك، و بعد دراسته للعديد من نقاط قوة و ضعف المنافس سيقحم التشكيلة المناسبة و ضبط خطة اللعب التي تمكنه من تحقيق نتيجة طيبة.

من جهته الطاقم الإداري أكد للاعبين أنه لن يبخل عليهم بالتحفيزات من اجل صعود بالفريق الى القسم الثاني المحترف.

مهدي ع