في حوار مقتضب جمعنا بالمدرب الجديد لوفاق المسيلة رضا بن دريس، عرج فيه على مشوار أبناء الحضنة وأهم ماينتظرهم من مباريات لضمان البقاء في حظيرة الهواة ..
البداية مرحبا بيك رضا ..
-اهلا بكم وبأنصار الوفاق وكل ناس مسيلة.
حدثنا عن ظروف التحاقكم بالوفاق ..
-والله كل شيء بالمكتوب، كما تعرف ويعرف الجميع الوفاق مر بمرحلة صعبة ومع مجيء الإدارة الجديدة التي أحييها بالمناسبة تلقيت اتصال ومباشرة قبلت العرض رغم صعوبة المأمورية والحمد لله نحن في الطريق الصحيح فنيا
الكثير من أنصار الوفاق يرون فيك خليفة لسلفك خير الدين ماضوي الذي مر بالوفاق..
– يبتسم والله شرف كبير أني مدرب لفريق الوفاق وأنا جد متأسف للوضعية التي مر بها وبصراحة المسيلة تحتاج لفريق يلعب في مستوى أعلى نظرا لحجم المدينة وشغف محبي الوفاق لرؤية فريقهم في الأعلى..
 تعود الحصيلة الفنية منذ التحاقكم بالوفاق حقق فوزين متتاليين كيف ترى حظوظ الفريق في بقية المشوار ؟
-كما تعلم نحن في بداية مرحلة الاياب ونحن في الطريق الصحيح .. فنيا حصدنا نقاط مقبولة مع مرحلة العود، نسير بلقاء بآخر وسنعب ورقة البقاء إلى آخر جولة، وبإذن الله سنضمنها.
تنتظركم مقابلة هامة هذا السبت.. كيف تنظرون عليها ؟
-نحن نلعب باقي المقابلات كمقابلات كأس واضعين نصب أعيننا الفوز وفقط بغض النظر عن المنافس حتى ولو منطقيا فريقنا يمتلك امكانيات مقارنة بالمنافس وخير دليل تعادله بميدان الخصم .وستكون أفضل باستفادتنا من عاملي الأرض والجمهور وكذا سلسلة النتائج الإيجابية..
كلمة أخيرة  رضا ..
أطلب من الأنصار وكل أسرة الوفاق الالتفاف حول الفريق حتى وهو يلعب على تفادي السقوط فالوقفة تدفعه مستقبلا للعب الأدوار الأولى ووضع الجميع أمام الأمر الواقع.. وأضيف لك شيء آخر والله المسيلة وجماهير الوفاق تستاهل اللعب في الأقسام العليا، حرام مدينة مثل المسيلة تلعب على تفادي السقوط. أعود وأكرر وأطلب من الجميع الوقوف وقفة رجل واحد والسلام عليكم .