كشف مدرب مولودية قسنطينة سمير موسى مبارك، بأن المباراة أمام شباب باتنة بست نقاط، كونها تجمعهم بإحدى الفرق التي تنافسهم على ورقة الصعود إلى الرابطة المحترفة الثانية، مضيفا بأن تشكيلته جاهزة من أجل الإبقاء على النقاط الثلاث بملعب بن عبد المالك رمضان، خاصة وأن المعنويات مرتفعة، عقب تسوية المستحقات العالقة.

وقال مدرب الموك بخصوص مباراة اليوم:» كلنا عزم على الفوز بنقاط مباراة شباب باتنة، كونها ستكون مهمة بالنسبة لنا، إذا ما أردنا تضييق الخناق على فرق المقدمة، والإبقاء على كامل الحظوظ قائمة في لعب ورقة الصعود، على العموم منافسنا محترم، وبصم على مرحلة ذهاب قوية، وبالتالي علينا أن نكون في أتم جاهزيتنا، من أجل تحقيق الانتصار، الذي من شأنه أن يمنحنا دفعا أكبر، خلال الشطر الثاني من الموسم، والذي نريده مميزا، إذا ما أردنا خطف تأشيرة الصعود».

يأتي هذا في الوقت، الذي ستكون فيه كافة العناصر تحت تصرف الطاقم الفني، باستثناء الوافدين الجديدين حفيان وجبالي، على أن يكونا مع الفريق، بداية من الجولة 17.

على صعيد آخر، قامت إدارة الموك سهرة أمس الأول، بصرف جزء من المستحقات العالقة، وهو ما رفع من معنويات رفاق القائد حسام بوحربيط، وجعلهم يتعاهدون على الفوز بنقاط مباراة الكاب، كما وعدوا بالمنافسة على ورقة الصعود إلى آخر جولة.