اعتبر مدرب شباب عين ياقوت سليم عريبي، إقصاء فريقه من منافسة كأس الجمهورية، على يد اتحاد خنشلة نتيجة غير مستحقة، وأكد على أن تشكيلته كانت جديرة باقتطاع تأشيرة المرور إلى الدور القادم، وبالتالي مواصلة المشوار مع «السيدة المدللة، لأننا ـ كما قال ـ «كنا نريد تأدية مشوار أفضل في منافسة الكأس، وذلك بالاستثمار في الروح المعنوية العالية، التي كسبتها المجموعة».

وأكد عريبي في دردشة مع ستاد نيوز، بأن شباب عين ياقوت تعرض لظلم تحكيمي في لقاء الكأس، خاصة من جانب الحكمين المساعدين، وأوضح في هذا الصدد بأن القرارات المتخذة، كان لها تأثير كبير على نتيجة المباراة، رغم أن الجانب البدني ألقى بظلاله على آداء اللاعبين، بعدما نال التعب منهم.