استدعت إدارة شباب باتنة، أعضاء الجمعية العامة لدورة استثنائية ستعقد يوم 15 أكتوبر الجاري، بديوان ترقية الشباب، وهي الجلسة التي يتضمن جدول أعمالها نقطة واحدة، تتمثل في تنصيب لجنتي الترشيحات والطعون، مع تحديد موعد تنظيم الجمعية الانتخابية.
هذا الإجراء جاء بعد تأجيل الدورة الأولى التي كانت قد برمجت قبل نحو أسبوعين، حيث كان قرار التأجيل بسبب عدم توفر النصاب القانوني، لأن حضور 9 أعضاء فقط، كان وراء تأخير الأشغال، لكن الدورة الثانية ستعقد بمن حضر، وفقا لما هو منصوص عليه في المادة 20 من القانون الأساسي للنادي الهاوي، ولو أن الوضعية الإدارية الراهنة للنادي تحتم على أسرة «الكاب» الحسم في قضية النادي الهاوي، بانتخاب رئيس جديد، بحثا عن الشرعية، سيما وأن المهلة التي كانت قد منحتها مديرية الشباب والرياضة للجنة المؤقتة انتهت أواخر شهر سبتمبر الفارط.
على صعيد آخر، يلتقي أعضاء «الديريكتوار» عشية اليوم، باللاعبين في جلسة عمل ستخصص بالأساس لتلطيف الأجواء داخل المجموعة، خاصة بعد تصعيد جل العناصر من اللهجة عن المطالبة بالمستحقات العالقة، لكن الفوز المحقق في عين فكرون، كان كافيا للتخفيف من حدة هذه الأزمة، وأجبر المسيرون على التحرك لتسوية مستحقات اللاعبين، وتحفيزهم على مواصلة المشوار بنفس الإيقاع، دون تلقي أي هزيمة.
وفي سياق متصل، عمد المدرب فيصل لعلاوي إلى برمجة مباراة ودية ظهيرة غد الثلاثاء ضد ترجي أريس من الجهوي الثاني، وذلك في إطار التحضير للمقابلة الهامة التي ستجمع «الكاب» بالجار اتحاد خنشلة في نهاية هذا الأسبوع بملعب سفوحي.