قوبلت الحصيلة المالية والتقرير الأدبي للموسم الرياضي 2017 /2018، بالرفض من قبل أعضاء الجمعية العامة لمولودية باتنة، في أشغال الجمعية العامة العادية التي انعقدت أمس الأول، بدار الثقافة محمد العيد آل خليفة بباتنة، بحضور ممثل مديرية الشبيبة والرياضة ومحضر قضائي، إلى جانب  19 عضوا.

تميزت أشغال الجمعية التي دامت 5 ساعات، بنقاشات حادة انتهت برفض الحصيلة الأدبية بـ22 صوتا، مقابل 7 أصوات بنعم، في حين رفض 20 عضوا الحصيلة المالية و7 منهم وافقوا عليها.

تعد إفرازات الجمعية العامة التي أجلت الأسبوع المنصرم، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني، بمثابة سحب الثقة من الرئيس زعطوط، مثلما أشار إليه ممثل الشباب والرياضة.