جدد أنصار شبيبة تيارت طلبهم ببقاء رئيس الحالي فغولي احمد لن يرضوا برئيس أخر في ظل رغبة بعض رؤساء السابقين في تقديم ملف ترشحهم بعد أن عادت الشبيبة إلى الواجهة الأنصار يجددون مطلبهم بترشح فغولي احمد لقيادة الشبيبة بصفة قانونية بعيد أن تسير الديركتوار أين كنتم عندما كانت الشبيبة تعاني، فالأنصار سوف يقومون بوقفة احتجاجية أمام مقر النادي المتواجد بملعب قايد احمد،. الأنصار الذين حملوا رؤساء السابقين مسؤوليتهم توجد الشبيبة في القسم مابين الربطات وترك ديوان كبير على عاتق الفريق عجز البعض الرؤساء على البقاء في قيادة الفريق في ظل الأزمة المالية ، لم يتوانوا في دق ناقوس الخطر، داعيين الجهات الوصية إلى التدخل الضغط على رئيس الحالي فغولي الترشح، متوعدين بتصعيد اللهجة في حالة عدم الاستجابة لمطلبهم المتعلق ببقاء الرئيس الحالي.

هذا وكانت مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبة ببقاء فيغولي احمد ، من جانبه اعتبر رئيس الديركتوار فغولي احمد انه سعيد بعد أن صارت الشبيبة في بر الأمان وأصبحت مطلب الجميع في قيادة الشبيبة قل من حق أي مترشح الترشح القيادة الفريق ، وان من جهتي سوف اعرض الحصيلة التقريرين المالي والأدبي بعد شهر رمضان وبعدها تكون جمعية عامة الانتخابية ويطلب بحضور كل الأنصار، كما أكد فغولي بأن هناك أطرافا تسعى للاستثمار في صحوة الفريق ، واعدا ببقاء كرئيس الشبيبة الموسم أخر ، ولو أن الأمر يتطلب حسبه مضاعفة الجهود وتوحيد الصفوف، القفز بشبيبة إلى بر الأمان.

مهدي عبد القادر