يترقب الشارع الرياضي بالمحمدية ما ستسفره فعاليات الجمعية العامة للنادي و التي ستقام في الأيام القليلة القادمة و التي من المرتقب أن تعرف تقدم رجل الأعمال المعروف في باريقو إبراهيم محمد لرئاسة الفريق خلفا لحبيب بن فطة الذي يبدوا انه ينوي خوض مغامرة جديدة مع السريع بعد ما حصل معه الموسم الماضي جراء مقاطعة السلطات للفريق بسببه حيث ينوي ترك مكانه للمرشح إبراهيم الذي وضع مخططا محكما حسبه للنهوض بالنادي مجددا و البداية بتسديد ديون الفريق العالقة حتى يتحرر من المديونية التي أدخلته في أزمة مالية خانقة تخبط فيها طيلة السنوات الماضية و الناتجة عن سوء تسيير الإدارات السابقة .
كما وعد السيد إبراهيم محبي الفريق بإعادة الصام إلى مكانتها في ظرف موسمين على الأكثر و ذلك بعد إ عادة ترتيب البيت من جديد كاشفا أن قراره بترأس الفريق جاء بعد تأثره بالوضعية الكارثية التي مر بها السريع الموسم الماضي حيث كادت أن تعصف به إلى قسم ما بين الرابطات لولا تدخله في آخر الجولات.
وقال, إبراهيم محمد : ” ادعوا أنصار السريع لمساعدتي على النهوض بالفريق و إعادته لسكته الصحيحة , جئت للفريق ” نيف ” و سأجعل من الصام فريقا محترفا بجميع المقاييس مستقبلا و هذا في حال تلقيت المساندة اللازمة من الجميع ” .