بطاقة اللقاء:

الملعب البلدي منصور خوجة بالأخضرية، طقس ممطر، أرضية زلجة، تنظيم جيد، تحكيم جيد بقيادة ثوابتي وبمساعدة بلعمري وبلة.

الأهداف: خديس ض.م د 9، بن حزازة د 36 ، نجار د 68 لاتحاد الأخضرية. قرزو ر.ج د 42، جبري د 82 لجيل حي الجبل

تشكيلة إتحاد الأخضرية: براهيمي، مشتي (دمير د 5)، شيهاب، اباعزيز، بوعمرية، دوكالي، بختة (علي باشا د 79)، بن حزازة، بومريش (بلعيش)، نجار، خوجة. المدرب: بن حليمة.

تشكيلة ج حي الجبل: عداد، زبوجي، مشواري، باداش، ڨرزو، جبري، خديس، العيداني، أودينية، خربوش، منصرية. المدرب: أوجيدان.

حقق فريق إتحاد الأخضرية فوزا مهما عشية السبت فوق ميدانه وأمام جمهوره أمام جيل حي الجبل بنتيجة 2/3 رغم الأداء الغير مقنع داخل المستطيل الأخضر والمستوى الهزيل للاعبين عكس شبان حي الجبل الذين قدموا عروضا ونسوج كروية إستمتع بها الجمهور. شبان لامونطان لعبوا المباراة محررين بعد أن ضمنوا البقاء مبكرا عكس لاعبي الأخضرية الذين كانوا تحت ضغط كبير.

الشوط الأول عرف سيطرة لفريق إتحاد الأخضرية الذي كان السباق لتهديد مرمى الحارس عداد بفضل الدخول القوي لزملاء بختة عكس الزوار الذين لم يدخلوا بقوة وأرتكبوا عدة أخطاء في بداية اللقاء كلفتهم هدف في الدقيقة 9 بعد توزيعة بن حزازة المدافع خديس بالخطأ يغالط حارسه ويسجل ضد مرماه برأسية.

هدف أربك الزوار ومنح الثقة لزملاء بن حزازة الذي تمكن من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 36 بعد ضغط وسيطرة من جانب أصحاب الأرض. الزوار كانت لهم بعض الفرص في الأنفاس الأخيرة من الشوط الأول كللت بركلة جزاء في دقيقة 43 نفذها قرزو وحولها إلى هدف مقلصا الفارق في نهاية الشوط الأول.

الشوط الثاني عرف إستفاقة من جانب الزوار الذين تمكنوا من فرض سيطرة داخل أرضية الميدان من خلال الإنتشار الجيد والتنظيم واللعب الجماعي ، عكس المحليين الذين بدى عليهم سوء التركيز وكثرة الأخطاء وهو ما ترك المبادرة لزملاء جبري لفرض السيطرة والتحكم في زمام اللقاء رغم أن الفعالية كانت لفريق إتحاد الاخضرية الذي تمكن من إضافة الهدف الثالث في الدقيقة 68 عن طريق نجار يرد عليه جبري بهدف جميل مقلصا به الفارق في الدقيقة 82 وهي النتيجة التي إنتهى عليها اللقاء .

فوز وثلاث نقاط ثمينة لاتحاد الأخضرية الذي يسير رويدا نحو ضمان البقاء في موسم كارثي للنسيان قبل ثلاث جولات من نهاية الموسم. والتقدير للشبان جيل حي الجبل الذين قدموا كرة وعروض فنية جميلة تعكس طموح مدرسة تزخر بشبان منحت لهم الفرصة وأبدعوا وأقنعوا في مباراة شكلية لهم أبعدت عنهم الضغط لتفجير طاقتها وكسب مكانة أساسية في تشكيلة لامونطان الموسم القادم..

توفيق.ل