بطاق اللقاء:

المركب الأولمبي بالرويسات، جمهور متوسط، أرضية صالحة، طقس حار وروطوبة عالية

الأهداف : فارسي ( د، 16 ، 45)، ثليب ( د 67) لـ بني ثور

تشكيلة اتحاد الاخضرية : براهيمي، مشتي، طرحة (علي باشا د 72)، نهاري، اباعزيز، دمير، بختة (بن حزازة د55) ، بومريش (نجار د 55)، بلعيش، خوجة، دوكالي .. المدرب بوعلام بن حليمة

تشكيلة شباب بني ثور : عمراني، برابح، همال، كمال، ثليب، طواهري، كانون، فارسي، بناي، بكبوكة

في مباراة جرت تحت حرارة مرتفعة وروطوبة عالية تأثرت بها عناصر فريق إتحاد الأخضرية الذين تاهوا فوق أرضية الميدان رغم البداية القوية لهم مع بداية الشوط الأول. وبتغييرات جذرية للمدرب بن حليمة بسبب الغيابات أو عدم جاهزية البعض وتراجع مستواهم دخلوا اللقاء بقوة حين هدد زملاء بومريش المحليين محاولين نقل الخطر وفرض أنفسهم والتحكم في وسط الميدان ولكن صمودهم لم يدم سوى 16 دقيقة حين سقطوا بهدف فارسي عبد الحق بسبب أخطاء دفاعية ساذجة وروطوية عالية صعبت حتى من عملية التنفس للاعبين وهو ماجعل المحليين المتعودون على هذا الطقس يتحكمون في زمام المباراة فيما بعد ويفرضون ريتم عالي وپإرادة وعزيمة كبيرتين قصد حصد النقاط الثلاث وهو ما كان لهم بهدف ثاني من نفس اللاعب فارسي حطم به معنويات زملاء بختة وكان ذلك في الدقيقة 45 من زمن الشوط الأول.

الشوط الثاني حاول فيه المدرب بن حليمة لعب ورقة البدلاء بدخول المهاجمين نجار وبن حزازة، ولكن لم يكن ليغير من الامور شيئا وبقيت دار لقمان على حالها وسيطرة لأصحاب الأرض كللت بهدف ثالث في دقيقة 67 من المهاجم ثليب قضى على أحلام رفقاء علي باشا الذي دخل بديلا كورقة ثالثة للمدرب في الرجوع في النتيجة التي إنتهى عليها اللقاء وثلاث نقاط ثمينة لغزلان الصحراء يرفع بها من رصيده إلى 24 نقطة تبعده عن دائرة الخطر مؤقتا بينما هزيمة أخرى لأبناء باليسطرو تضاف لقائمة وسلسلة النتائج السلبية وبأداء محير حتى وإن كان عامل الرطوبة أحد العوامل الرئيسية للإنهزام، إلا أن الإنهيار البدني كان واضحا على معظم اللاعبين.

خوجة أساسيا ، وعلي باشا يسجل حظوره الثاني

دخل متوسط الميدان حمزة خوجة أساسيا في مباراة أمس بعد عودته للفريق وعودته لمستواه المعهود وهو ما جعل المدرب بن حليمة يشركه اساسيا رفقة بلعيش ويبعد بعض اللاعبين، خاصة المهاجمين الذي يبق اللغز المحير في معادلة المدرب بن حليمة هذا الموسم. من جهته سجل المدافع الشاب علي باشا يوسف أول مشاركة له مع المدرب بن حليمة الذي دخل بديلا لطرحة في الدقيقة 72 من أجل تقديم الاضافة الهجومية بما انه ذو نزغة هجومية…

فرقة أولاد سي لخضر حاضرة بورڨلة وتعود خائبة

رغم بعد المسافة والاضطراب الجوي الذي تعرفه مدينة ورڨلة في اليومين الماضيين رطوبة عالية وحرارة مرتفعة، إلا أن فرقة أولاد سي لخضر كانت وفية للفريق وتنقلت بعض عناصرها وساندت الفريق إلى آخر دقيقة من اللقاء والتي برغم خيبة الأمل الا أنها تبقى وفية للونين الأحمر والأبيض.

توفيق.ل