عرفت الجولة 22 من بطولة القسم الثاني هواة شرق فوز ثلاثي كوكبة المقدمة، الأمر الذي أعاد أبقى دار لقمان على حالها، ولو أن الرائد اتحاد عنابة عزز حظوظه في الظفر بتأشيرة الصعود، كونه يبتعد عن أقرب الملاحقين بـ 7 نقاط، بعد الفوز الصعب المسجل على حساب الجار حمراء عنابة.

هذا وعرف داربي خنشلة وورقلة، فوز أصحاب المقدمة وابقاء نفس الفارق عن الرائد اتحاد عنابة، فالسيسكاوة دكت شباك شباب قايس برباعية كاملة لهدف، فيما فاز نادي تقرت على حساب مولودية المخادمة بثنائية نظيفة.

تعطل آلة عين البيضاء عن حصد النقاط، وتجرعها مرارة الهزيمة مرة أخرى فوق ميدان دمان دبيح أمام هلال شلغوم العيد، كان الحدث الأبرز في هذه المحطة، سيما وأن الحراكتة صعبوا من مأموريتهم في ضمان البقاء، في سيناريو لا يختلف كثيرا عن ذلك الذي حصل قبل موسمين، لما غادرت مولودية باتنة قسم الهواة.

نفس المصير لقيه وفاق القل على مستوى القاعدة الخلفية فإن هذه الجولة كرست معاناته، الذي يبقى بمثابة الحارس الأمين للقافلة من الخلف، بعد انهزامه في قمة المؤخرة بورقلة أمام اتحاد تبسة، لتكون بذلك الدلافين قد وضعت القدم الأولى في قسم ما بين الرابطات.

إلى ذلك كان اتحاد الشاوية من بين أكبر المستفيدين من مخلفات هذه الجولة، بعد تخطيه عقبة الجار مولودية قسنطينة، في ديربي جسد العودة القوية لتشكيلة أبناء سيدي أرغيس في سباق الصعود.

حكيم.ب