حقق فريق مولودية قسنطينة عشية أول أمس فوز كبيراأامام الضيف جمعية الخروب بنتيجة هدفين دون رد، من تسجيل دريدح وباشا، وهي المباراة التي دخلها أشبال المدرب سمير حوحو بقوة، حيث سجلنا أول محاولة عن طريق بركاني الذي توغل على جهة اليمنى وتوزيعته بين أحضان الحارس بولصنام، بعدها بدقائق ومن كرة مرتدة من دفاع أبناء ماسينيسا دريدح وبقوة يسكن الكرة في الشباك الخروبية، وهو الهدف الذي حرر زملاء القائد بوخالفة، أين تمكنوا من السيطرة على المباراة بالطول والعرض، وواصل أحفاد بن باديس ضغطهم وكاد بركاني أن يضيف الهدف الثاني لولا التسرع ونقص التركيز، وفي الدقيقة 28تمكن باشا من مضاعفة النتيجة بطريقة رائعة بفضل توغل الظهير الأيسر بوخالفة الذي مرر كرة عن طبق لابن باتنة الذي راوغ الحارس وأسكن الكرة في شباكه، أمام دهشة مدرب جمعية الخروب ترعي الذي تفاجىء بمردود لاعبيه، باقي أطوار الشوط الأول كانت محتشمة من الطرفين خاصة الخروبية الذين لم نشاهد منهم ولا ردة فعل باستثناء تسديدة زبيري التي كانت خارج الاطار.

وفي المرحلة الثانية دخل أشبال المدرب ترعي من أجل العودة في النتيجة، لكن أغلب المحاولات باءت بالفشل في ظل التماسك القوي لدفاع الموك والخطة المحكمة للمدرب حوحو الذي عرف كيف يسير الشوط الثاني، والأهم من ذلك هو خروج الفريق دون اصابات خطيرة أو عقوبات على اللاعبين.

ب.ع