استأنفت تشكيلة الموك تدريباتها عشية أمس بملعب عبد المالك رمضان بعد الراحة التي منحها المسؤول الأول عن العارضة الفنية للفريق سمير حوحو، بعد مباراة أول أمس أمام اتحاد مدينة خنشلة، حيث شهدت الحصة عودة الثلاثي نفار، باشا، ودريدح الى أجواء التدريبات و هو ما أراح كثيرا التقني البسكري الذي عانا كثيرا في الأسابيع الماضية من الغيابات المتكررة، حيث يعتبر الثلاثي السالف ذكرهم ركائز الفريق.

و من المنتظر أن يعود ابن روسيكادا دريدح إلى التشكيلة الأساسية في المباراة القادمة أمام اتحاد تبسة، على أن تبقى مشاركة باشا و نفار جد مستبعدة، والكلمة الأخيرة ستكون بيد الطاقم الطبي.

أما الجديد في حصة الأمس هو عودة ابن الفريق و مدلل الأنصار لعدة سنوات عبد المالك دواس للعمل في الفريق كمساعد للمدرب سمير حوحو، وفي سياق آخر برمج هذا الأخير مباراة ودية ظهيرة اليوم أمام فريق الناحية العسكرية الخامسة بملعب عبد المالك رمضان، من أجل منح الفرصة للاعبين الذين لم يشاركوا في مباراة خنشلة، كما يريد الوقوف على تصحيح بعض الأخطاء المرتكبة فيالمباراة الأخيرة أمام السيسكاوة.

برهان الدين.ع