في لقاء ممتع جلب أنظار جمهور غفير من عشاق المامية رغم برودة الطقس، تمكنت المولودية من قلب الطاولة والفوز على أولمبي العناصر برباعية المهاجم عبدو شارف.
بداية اللقاء كانت صعبة على الفريق المضيف حيث في الدقيقة الثالثة تمكن فريق الضيف العناصر من فتح باب التسجيل، حفظ عليه الى نهاية الشوط الأول رغم محاولة المامية تعديل النتيجة و لكن بدون جدوى.
بداية الشوط الثاني كانت قوية من جانب الزوار، حيث تمكن مرة أخرى أولمبي العناصر من مباغتة مولودية البويرة بهدف ثاني بعد خطأ بدائي من حارس المرمى الذي لم يحسن ارجاع الكرة إلى الوراء استغله مهاجم اولمبي العناصر مسجلا الهدف الثاني.
دقيقتين بعد ذلك عودة قوية من المولودية التي تمكنت من تقليص الفارق عن طريق البديل شارف بهدف على طريقة الكبار بعد رفعه الكرة فوق رأس الحارس ليعود نفس اللاعب بعد دقيقتين من ذلك معدلا النتيجة، وبعد 10 دقايق نفس اللاعب يحرر الأنصار بعد تسجيله هدفا ثالثا على اثر اصطدام الكرة بالمدافع مخادعة حارس المرمى ليعود نفس اللاعب المتألق ليسجل هدفا رابعا بعد انفراده بحارس المرمى ليعود أولمبي العناصر و يقلص الفارق بعد تنفيذ مخالفة مباشرة لينتهي اللقاء وسط فرحة انصار مولودية البويرة مسجلا فوزا ثانيا بعد سلسلة من التعادلات.
علي.س