عبّر رئيس شبيبة بجاية بلقاسم حواسي عن استيائه من عدم تحديد تاريخ إجراء نهائي الكأس أمام شباب بلوزداد.

فرغم الاجتماع الذي تمّ تنظيمه أوّل أمس، الأحد على مستوى مقر الاتحادية الجزائرية لكرة القدم من أجل التطرّق إلى هذا اللقاء، إلا أنّه لم يتم الإعلان عن أيّ تاريخ رسمي، واكتفي بالتأكيد على إجراء اللقاء قبل 11 جوان القادم، وهو ما لن يكون في صالح الطاقم الفني الذي لم يسطّر بعد برنامج التحضيرات بالنظر إلى عدم تحديد تاريخ إجراء هذه المباراة النهائية. 

من جهته، لم يخف المدرب التونسي معز بوعكاز استياءه من عدم برمجة إجراء النهائي من أجل وضع خطة عمل وبرنامج التحضيرات، حيث أنّ الاتحادية كانت قد راسلت مصالح رئاسة الجمهورية وتم طرح ثلاثة تواريخ من دون أن يتم اختيار أحد منهما. 

وأكّد المسؤول الأوّل على الفريق البجاوي في هذا الصدد أنه لم يتم بعد تحديد تاريخ إجراء المباراة النهائية، حيث تمّ الاكتفاء بتحديد مكان إجراء اللقاء على مستوى ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة وهو لا يخدمنا بتاتا لأنّ هذه الوضعية تجعلنا نعيش اضطرابات كبيرة ولا نعرف ما سنفعله خاصة فيما تعلق بالإبقاء على التحضيرات أو تسريح اللاعبين وتحديد تاريخ الشروع في تحضير هذا اللقاء الذي يعتبر في غاية الأهمية بالنسبة لنا.