فاز فريق معسكر بالمرحلة الجهوية لكأس الجزائر ما بين الأحياء لكرة القدم التي اختتمت بسيدي بلعباس.
وتمكّن ممثل ولاية معسكر من الفوز في اللقاء النهائي لهذه الدورة الجهوية على  حساب ممثل ولاية عين تموشنت بضربات الترجيح 5-4 بعد انتهاء الوقت القانوني 2/ 2. وعرفت هذه التظاهرة الكروية المنظمة على مدار ثلاثة أيام من طرف وزرة الشباب والرياضة بالتنسيق مع جمعية أولاد الحومة مشاركة ممثلي ست ولايات من غرب البلاد وهي كل من وهران عين تموشنت وتلمسان ومعسكر وتيارت وسيدي بلعباس، حيث أقيمت بالمركز الجهوي لتحضير الفرق الوطنية لكرة القدم بسيدي بلعباس.
ومن خلال هده المرحلة الجهوية الغربية «منطقة 3» يتأهل ممثل ولاية معسكر إلى المرحلة النهائية لكأس الجزائر ما بين الأحياء في نسختها السادسة المقررة نهاية شهر أكتوبر بالعاصمة في إطار الاحتفالات المخلدة للذكرى 64 لاندلاع ثورة  نوفمبر المجيدة، حيث ستجمع المتأهلين من سبع مناطق من الوطن، بالإضافة إلى فريق  من الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا.
وحسب القائمين على هذه التظاهرة، فإن القانون الداخلي لهذه الدورة يستهدف شباب الأحياء غير مهيكلين في النوادي الرياضية والذي تتراوح أعمارهم ما بين 18  و22 سنة، ويتكون كل فريق من 16 لاعبا و2 مؤطرين.
وتكمن أهداف هذه التظاهرة الرياضة الوطنية في استهداف أكبر عدد من شباب الأحياء من كل التراب الوطني لممارسة رياضتهم المفضلة وإبراز مواهبهم حتى يتسنى للرابطات الرياضية اختيار الموهوبين قصد منحهم الانخراط وتأطيرهم وكذا  تشجيعهم على الممارسة وملء الفراغ اليومي للشباب ومحاربة العنف والمخدرات  والتصدي للانحرافات وترسيخ روح الصداقة والأخوة ما بين الشباب الجزائري.