لا حديث في شوارع ومعاقل فريق اتحاد الاخضرية هاته الأيام إلا عن الموعد المرتقب لعشية اليوم الجمعة من ملعب الشهيد حمداني بالخروب والقمة المرتقبة بين متصدر بطولة المحترف الثاني جمعية عين مليلة أحد أبرز المرشحين للعودة والصعود لحظيرة الكبار وفريق اتحاد الاخضرية أحد أبرز الفرق الكبيرة في بطولة الهواة وهذا في إطار الدور 16 من منافسة كأس الجمهورية.

جمعية عين مليلة تستقبل الضيف الاتحاد بملعب الخروب وهي كلها عزم على تحقيق الفوز والتأهل ورفع المعنويات أكثر رغم أن هدف الميليين يبقى الصعود ولا غير الصعود ومنافسة الكأس لا تعتبر هدف حسب تصريحات مسؤولي عين مليلة لهذا الموسم المنشغلون أكثر بالصعود.

هذا وتأهل فريق جمعية عين مليلة الى هذا الدور بعد إقصاءه كل من هلال شلغوم العيد في الدور التصفوي الأخير وأهلي برج بوعريريج في الدور 32 وتنصفه القرعة مرة أخرى في الاستقبال داخل قواعده مرة أخرى ويستضيف اتحاد الأخضرية.

من جانبهم أولاد سي لخضر لا حديث لهم إلا عن هذا اللقاء الذي يبقى تاريخيا لهذا الجيل رغم وصول اتحاد الاخضرية سنة 1981 إلى أدوار متقدمة وإقصاءه على يد اتحاد الجزائر في مباراة كان ملعب تيزي وزو مسرحا لجيل ذهبي لفريق IBL يريدون تكرار انجاز اخر وحلم الدور الثمن نهائي يراود جيل جديد شاب ممزوج بالخبرة والتجربة تحذوهم إرادة وعزيمة من أجل افراح الجماهير التي من دون شك ستنتقل بقوة غدا الى ملعب الخروب والوقوف بجانب الفريق .

هذ وستخوض تشكيلة اتحاد الأخضرية لقاء اليوم بكامل التعداد بعد إكتمال النصاب وعودة كل اللاعبين بمن فيهم المصابين وهو ما سيكون دفعا لزملاء بحتة لأداء مباراة كبيرة والعودة والتأهل من الخروب في مباراة صنفت من بين المباريات الشيقة في هذا الدور والتي من المفروض أن تجلب إليها جمهور غفير جدا خاصة من جانب المحليين المعروفين بقاعدة جماهيرية كبيرة.

توفيق.ل