أكد وزير الشباب و الرياضة الهادي ولد علي ببرج بوعريريج على أن الدولة ستواصل تقديم كل الدعم والمرافقة لتشجيع بروز رياضيين متألقين في مختلف التخصصات قادرين على تشريف الألوان الوطنية في المحافل الدولية.

و ذكر الوزير على هامش زيارة عمل و تفقد قام بها إلى هذه الولاية بأن تاريخ الرياضة ببرج بوعريريج عرف تألق عديد الرياضيين الذين شرفوا الراية الوطنية في المحافل الدولية في عدة تخصصات فردية منها و جماعية على غرار ألعاب القوى والمصارعة وكذا الكرة الطائرة و كرة اليد ما يستدعي -كما قال- مواصلة تقديم الدعم من أجل بروز وجوه رياضية جديدة قادرة على رفع التحدي و تشريف الجزائر.

و أضاف السيد ولد علي بأن تلك النتائج الإيجابية المحققة جعلت من هذه الولاية “قطبا رياضيا بامتياز” ما يستوجب -حسبه- تعزيز المرافقة من خلال إنجاز مرافق رياضية أخرى عبر الولاية على غرار تسجيل ما لا يقل عن 150 عملية لفائدة شباب الولاية لتمكين رياضيين آخرين من البروز في رياضات أخرى.

كما أكد الوزير على ضرورة الاستغلال الأمثل للفضاءات والهياكل الرياضية الجوارية المتاحة للشباب لملء أوقات فراغهم مشددا كذلك على الحفاظ على هذه المكتسبات (الهياكل الشبانية والرياضية) و التي صرفت الدولة أموالا معتبرة لإنجازها لتكون في متناول الشباب.

و قد أشرف وزير الشباب و الرياضة خلال هذه الزيارة على تدشين مسبح جواري ببلدية رأس الوادي و آخر مماثل ببلدية بئر قصد علي قبل أن يشرف على افتتاح دورة تكريمية للراحل فريد طباخ الرئيس الأسبق لأهلي برج بوعريريج.

وقال الوزير بهذه المناسبة :”نثمن مثل هذه المبادرات التي تعد فرصة أمام الشباب لمعرفة تاريخ و مشوار هذه الشخصية الرياضية المتواضعة التي تحظى باحترام وسط أبناء المدينة وبالخصوص محبي شباب أهلي برج بوعريريج”.

كما أشرف السيد ولد علي على تدشين مركز الترفيه العلمي الشهيد  بن حالة علي بعاصمة الولاية و كذا ملعب جواري بحي 17 أكتوبر و حضوره مراسم حفل اختتام الدورة التكريمية للراحل فريد طباخ.